الرياضة في السبعين "قد توقف تقلص الدماغ"



Rating  0
Views   271
احمد جواد
14/01/2013 06:23:16

يقول خبراء من جامعة أدنبرة إن ممارسة الرياضة في السبعينات قد توقف حدوث تقلص للمخ وتمنع ظهور علامات الشيخوخة المرتبطة بالخرف. وأظهرت عمليات فحص 638 شخصا بعد سن التقاعد أن هؤلاء الذين كان لديهم نشاط بدني أكثر، كانت أثار تقلص الدماغ لديهم أقل على مدى ثلاث سنوات.لم يكن من الضروري أن تكون هناك ممارسة شاقة للرياضة، فممارسة المشي لعدة مرات في الأسبوع تعد كافية، وذلك وفقا لمجلة Neurology العلمية. وفي المقابل، فإن تشغيل العقل من خلال حل الكلمات المتقاطعة كان له أثر محدود. ولم تتوصل الدراسة إلى فائدة حقيقية لحجم الدماغ من خلال أنشطة التحدي العقلية، مثل لعب الشطرنج أو أنشطة التسلية الأخرى مثل التواصل الاجتماعي مع الأصدقاء وأفراد العائلة.

وعندما فحص الباحثون المادة البيضاء في الدماغ، وهي الشبكة التي تنقل الرسائل حول الدماغ، وجدوا أن الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 70 عاما والذين كانوا أكثر نشاطا من الناحية البدنية كانت لديهم أماكن أقل ضررا في الدماغ مقارنة بهؤلاء الذين قليلا ما يمارسون الرياضة. كما كانت لديهم كمية اكبر من المادة الرمادية، وهي المادة التي تنشأ فيها الرسائل. ويعلم الخبراء بالفعل أن أدمغتنا تميل إلى التقلص مع تقدمنا في العمر، وأن هذا التقلص يرتبط بمزيد من ضعف الذاكرة والتفكير. وأظهرت دراسات سابقة أن ممارسة الرياضة تساعد على تقليل خطر الاصابة بالخرف عند الكبر، كما يمكن أيضا أن تبطئ من الإصابة به. لكن لا يزال العلماء في حيرة من السبب وراء حدوث التقلص في الدماغ.

مصدر الخبر: بي بي سي
 

وصف الــ Tags لهذا الموضوع   الرياضة