عمل النساء ليلا يضاعف خطر الإصابة بسرطان الثدي



Rating  0
Views   938
نور معين محمد علي
11/07/2013 06:40:10

كشفت دراسة كندية أن مواصلة المرأة العمل حتى ساعة متأخرة من الليل محفوف بالمخاطر، إذ يضاعف ذلك من إحتمال إصابتها بمرض سرطان الثدي. وأخضع للتجربة في إطار هذه الدراسة أكثر من ألفيّ امرأة ، وتم بموجبها توزيعهن في مجموعتين، على أساس احتمال إصابة بعضهن بأمراض سرطانية وعدم إصابة البعض الآخر بها، وتعمل كل ثالث سيدة في كلتا المجموعتين بفترات العمل الليلية. وطبقا لنتائج هذه التجربة توصل الباحثون إلى استنتاج مفاده ان خطر الإصابة بالمرض الخبيث يزداد حينما تربو سنوات العمل على 30 عاما. وبما أن الفترة الليلية مهمة جدا بالنسبة للمرأة حيث يتم خلالها افراز الهرمون "ميلاتونين"، فإن أي خلل في النظام الليلي يؤدي بدوره إلى خلل في إفراز هذا الهرمون، مما يسفر عن إفراز الهرمون "إيستروجين" الذي يقود الى تكوين الخلايا السرطانية. بالإضافة إلى ما تقدم يرى العلماء عوامل مساعدة لتكوين هذه الخلايا، تتمثل في نقص فيتامين "د" وتغيير الساعة البيولوجية لدى الإنسان.
يُذكر أن نتائج دراسة سابقة حول العلاقة بين العمل الليلي ومدى تأثير ذلك على إصابة الرجال بالسرطان، أشارت إلى أن الرجل الذي يزاول عمله في هذه الفترة يغامر بتعرضه للإصابة بسرطان البروستات بمعدل يزيد بـ 3 أضعاف عن زميله الذي يعمل في فترة النهار. ولا يقتصر الخطر الذي يهدد العاملين في الليل على سرطان البروستات ليشمل أنواع أخرى مثل سرطان الأمعاء والرئة، بالإضافة إلى مضاعفة خطر الإصابة بمرضيّ ضغط الدم والسكري.

 المصدر: موقع "ار بي كا" الروسي


 

وصف الــ Tags لهذا الموضوع   عمل النساء ليلا