كلية التمريض تجري مناقشة طالبة الماجستير دعاء سعد عبيد عن رسالتها الموسومة تقييم الاسى بين النساء المتعرضات للإجهاض في مدينة الحلة
 التاريخ :  03/03/2021 09:27:04  , تصنيف الخبـر  كلية التمريض
Share |

 كتـب بواسطـة  احمد جواد  
 عدد المشاهدات  190

كلية التمريض تجري مناقشة طالبة الماجستير دعاء سعد عبيد عن رسالتها الموسومة تقييم الاسى بين النساء المتعرضات للإجهاض في مدينة الحلة والتي تلخصت بان الإجهاض بأنه طرد محتويات الحمل من الرحم عندما لا يكون الجنين قابلاً للحياة، قبل الأسبوع العشرين من الحمل، يعتبر فقدان الحمل المرغوب حدثًا سلبيًا كبيرًا في الحياة، وقد تسبب هذه المشكلة ضغوطًا جسدية ونفسية ملحوظة. مفهوم الأسى المعتمد في هذه الدراسة يشمل المعاناة الجسدية والنفسية للمرأة التي تتعرض للإجهاض. تم إجراء هذا التصميم الوصفي المقطعي للدراسة في مدينة الحلة المختارة من (8) مراكز رعاية صحية أولية موزعة على (2) قطاعات رعاية صحية أولية تقدم خدمات رعاية ما قبل الولادة اليومية.

 


من الفترة 1 تشرين الثاني (نوفمبر) 2019 إلى 9 آب (أغسطس) 2020، من أجل تحديد الخصائص الاجتماعية الديموغرافية والبيانات الإنجابية للمرأة، وتقييم مستوى الأسى الذي تعاني منه النساء مع الإجهاض ومعرفة العلاقة بين الخصائص الاجتماعية الديموغرافية للمرأة والبيانات الإنجابية مع مستوى محنتهم. تم اختيار عينة هادفة غير احتمالية مكونة من (100) امرأة مجهضة في (8) مراكز رعاية صحية أولية لإنجاز الدراسة. تم جمع البيانات من خلال استخدام أداة الاستبيان. تتكون أداة الاستبيان من خمسة أجزاء: والتي تتكون من الجزء الأول: الخصائص الديموغرافية، والجزء الثاني: البيانات الإنجابية، والجزء الثالث: التاريخ الطبي السابق، والجزء الرابع: أسى المرأة (المجال الجسدي)، والجزء الخامس: أسى المرأة (المجال النفسي) تم تحديد مصداقية أداة الاستبيان من خلال دراسة تجريبية أجريت لهذا السبب وكانت النتيجة (0.875) للمجال الجسدي و (0.925) للمجال النفسي وكانت مقبولة إحصائياً. تم التحقق من الصلاحية بواسطة (14) خبير. تم تحليل البيانات من خلال استخدام أسلوب تحليل البيانات الإحصائية الوصفية والاستنتاجية من خلال استخدام نسخة (الحزمة الإحصائية للعلوم الاجتماعية (SPSS. 20) استخدام معامل كرونباخ الفا ، اختبار كاي سكوير. (?2) أظهرت الدراسة الحالية أن أعلى نسبة من العينة ممثلة (43?) تتراوح أعمارهم بين (27-33) سنة، وأعلى نسبة تحصيل دراسي للعينة كانت (46?) من المعاهد فأكثر من النساء، وحالتهم الاقتصادية كافية إلى حد ما، وهي الإقامة الحضرية. كما أن أعلى نسبة من العينة فيما يتعلق بالبيانات الإنجابية كانت متعددة الولادات، وعدد حالات الإجهاض مرة واحدة (59?) ، وأعلى نسبة من فترة الإجهاض الأخير (3-5 أشهر) هي (47?) ، ولديهم أطفال بين ( 1-3). بالإضافة إلى أن المعاناة الجسدية والنفسية كانت معتدلة، أظهرت النتائج أيضًا أن هناك علاقة كبيرة بين الأسى (المعاناة) الجسدية والحالة الاقتصادية، وعلاقة كبيرة بين الضائقة الجسدية و (عدد حالات الإجهاض، تاريخ الولادة، زيارة ما قبل الولادة حسب فترة عمر الحمل). أوصت الدراسة بالتثقيف الصحي من قبل المراكز الصحية لتحسين معلومات النساء خاصة عن الأسى (المعاناة) الجسدية والنفسية، وإجراء برامج تعليمية منظمة للنساء الحوامل اللواتي لديهن تاريخ من الإجهاض بما في ذلك المعنى والأسباب والوقاية من الإجهاض.


 

بقلم: زيد الحسيني