كلية التمريض تجري المناقشة لرسالة الماجستير الموسومة :تقييم معارف الممرضين نحو لقاح الفيروس الدوار للأطفال في مراكز الرعاية الصحية
 التاريخ :  20/10/2020 08:29:56  , تصنيف الخبـر  كلية التمريض
Share |

 كتـب بواسطـة  احمد جواد  
 عدد المشاهدات  133

اقامت كلية التمريض جامعة بابل مناقشة طالب الماجستير نوفل فاضل حمزة حول رسالته الموسومة تقييم معارف الممرضين نحو لقاح الفيروس الدوار للأطفال في مراكز الرعاية الصحية الأولية في محافظة بابل وتلخصت الرسالحة الفيروس الدوار هو فيروس يهاجم تقريبا كل الأطفال حتى عمر الخامسة، ويعتبر أكثر المسببات انتشارا للإسهال بين الرضـّع والأطفال الصغار. تصل نسب الإصابة به إلى الذروة في جيل ما بين أربعة أشهر وسنتين، وينتشر بشكل خاص في رياض الأطفال ، خصوصا خلال فصل الشتاء والربيع. الأهداف: تهدف هذه الدراسة إلى تقييم معارف الممرضين تجاه لقاح الفيروس الدوار للأطفال في مراكز الرعاية الصحية الأولية. وأيضا ، لتحديد العلاقة بين معارف الممرضين تجاه لقاح الفيروس الدوار وخصائصهم الديموغرافية. منهجية الدراسة: تصميم دراسة وصفية باستخدام عينة عشوائية مقبولة من(112)ممرض. يتم توزيع هذه العينة في ثلاثة قطاعات للرعاية الصحية الأولية وفقًا لدائرة صحة بابل. العناصر الكلية ، التي تم تضمينها في الاستبيان ، هي (42) عنصرًا. هذه العناصر مقسمة إلى (5) أقسام. يتم جمع البيانات من خلال استخدام تقنية التقرير الذاتي للممرضين والاستبيان كوسيلة لجمع البيانات. يتم تحليل البيانات من خلال المنهج الإحصائي الوصفي والاستدلالي. النتائج: أشارت النتائج الحديثة إلى أن المعارف العامة للممرضين تجاه لقاح الفيروس الدوار للأطفال. بينت النتائج أن غالبية (60.7?) من الممرضين كانت لديهم معرفة ضعيفة في مراكز الرعاية الصحية الأولية في محافظة بابل. لقد كان عمر الممرضين وسنوات الخبرة في وحدة التحصين والدورة التدريبية علاقة كبيرة مع معرفتهم بقيمة p ? 0.05 . الاستنتاج والتوصيات: معارف الممرضين بشكل عام كانت ضعيفة .المزيد من سنوات الخبرة في وحدات التحصين والمزيد من تدريب الممرضين على برنامج التطعيم من قبل المسؤولين المحليين يساعد على رفع المعرفة والممارسة المهنية للممرضين. توفير اللقاح واستغلال طاقات الممرضين الشباب مما يساعد بالفعل في تطوير معارفهم.