كلية التمريض تناقش طالبة ماجستير حول رسالتها الموسومة والموسومة تقييم معارف الممرضين المتعلقة بالوقاية والاحتياطات للمرضى المصابين بالتهاب الكبد في مستشفى الديوانية التعليمي
 التاريخ :  01/10/2019 10:27:18  , تصنيف الخبـر  كلية التمريض
Share |

 كتـب بواسطـة  احمد جواد  
 عدد المشاهدات  83

نوقشت في كلية التمريض رسالة طالبة الماجستير دعاء علي حسن والموسومة تقييم معارف الممرضين المتعلقة بالوقاية والاحتياطات للمرضى المصابين بالتهاب الكبد في مستشفى الديوانية التعليمي تلخصت هذه الرسالة بان التهاب الكبد يعتبر من مشكلات الرعاية الصحية الرئيسية الشائعة في اغلب اماكن الرعاية الصحية في معظم الدول النامية مثل العراق ، ويهدد خطورة انتقال التهاب الكبد الوبائي الصحة العامة في جميع أنحاء العالم ، كما يهدد حياة الممرضين الذين يعملون على اعطاء العناية التمريضية للمرضى. والهدف من هذه الدراسة هو تقييم معارف الممرضين المتعلقة بالوقاية والاحتياطات من التهاب الكبد الفيروسي، ومعرفة العلاقة بين معارف الممرضين المتعلقة بالوقاية والاحتياطات من التهاب الكبد مع المتغيرات الاجتماعية والديموغرافية. اجريت دراسة وصفية في مستشفى الديوانية التعليمي . بدأت هذه الدراسة من (1 سبتمبر 2018) إلى (12 مايو 2019), تم اختيار عينة ملائمة (غير احتمالية) تتكون من (100) ممرض والتي أجريت في ثلاثة مجالات في مستشفى الديوانية التعليمي والتي تشمل (35 ?) من الممرضات الذين كانوا يعملون في الردهات الجراحية ، أيضا (35 ?) في الردهات الطبية ، وفقط (30 ?) كانوا يعملون في مركز غسيل الكلى. نموذج الاستبيان المستخدم في الدراسة يتكون من جزأين ، الجزء الأول هو البيانات الديموغرافية والمعلومات المهنية المتعلقة في عمل الممرضين الذي تحتوي على (7) عناصر ، الجزء الثاني هو المعارف المتعلقة بالتهاب الكبد الفيروسي والتي تحتوي على (5) عناصر تتضمن قياس المعارف المتعلقة بطبيعة التهاب الكبد الذي يحتوي على (20) عنصر ، وقياس المعارف المتعلقة بنقل التهاب الكبد يحتوي على ( 18) عنصر ، وقياس المعارف المتعلقة بالوقاية والاحتياطات للالتهاب الكبد الفيروسي على (16) عنصرًا ، وقياس المعارف المتعلقة بالاحتياطات في إعطاء حقنة لمرضى التهاب الكبد يحتوي على (9) عناصر ، في حين أن قياس المعارف المتعلقة بإدارة وعلاج المرضى الذين يعانون من التهاب الكبد يحتوي على (13) عنصرًا. فيما يتعلق بمصداقية الاستبيان تم الحصول عليها بعد عرضها على (17) من الخبراء في مختلف المجالات، وتم حساب موثوقية استبيان الدراسة بتطبيق ألفا كرو نباخ معامل الارتباط (0.81)، الذي كان مقبولا إحصائيا. كشفت نتيجة الدراسة أن الإناث اكثر عددًا من الذكور من حيث اختيار العينة ، كما رفض بعض الذكور المشاركة في الدراسة وعمر الممرض الذين شاركوا في الدراسة بين (20-65) عامًا. بالإضافة إلى ذلك ، يظهر الاستنتاج النتيجة الإجمالية لمعارف الممرض فيما يتعلق بطبيعة التهاب الكبد الفيروسي وانتقال التهاب الكبد الفيروسي كانت معارف معتدلة في حين أن المعارف كانت مرتفعة فيما يتعلق بالوقاية من التهاب الكبد الفيروسي ، والاحتياطات في إعطاء حقنة لمرضى التهاب الكبد وعلاج المرضى الذين يعانون من التهاب الكبد الفيروسي. كذلك ، لم يكن هناك علاقة كبيرة بين معارف الممرض ذات الصلة للوقاية و احتياطات التهاب الكبد الفيروسي في مستشفى الديوانية التعليمي مع المعلومات الديموغرافية باستثناء مستوى التعليم يوجد بينهما علاقة بشكل كبير. استنتجت الدراسة أن الممرضين يمتلكون معرفة معتدلة حول الوقاية من التهاب الكبد الفيروسي واحتياطاته، وهذا ما أظهرته نتيجة التقييم ،ومع ذلك، كانت معرفة جميع معارف الممرض نحو الوقاية والاحتياطات مع مرضى التهاب الكبد الفيروسي معارف معتدلة. أيضا ، وضح ليس هناك علاقة بين المعارف الممرض وخصائصهم الديموغرافية. أوصت الدراسة بتشجيع جميع الممرضين العاملين في الردهات الطبية والجراحية ووحدة غسيل الكلى على المشاركة في الدورات التعليمية لرفع معارفهم فيما يتعلق بالمعلومات العامة والمبادئ الرئيسية المتعلقة بالاحتياطات والوقاية مع مرضى التهاب الكبد, وتنظيم المحاضرات والندوات الخاصة أو ورشة عمل حول الوقاية من التهاب الكبد الوبائي واحتياطاته ،كتابة ارشادات خاصة بالاحتياطات والوقاية من العدوى ويجب أن تكون معروفة من قبل جميع أعضاء هيئة التمريض ، توفير برنامج تدريب للممرض الجدد على فترات منتظمة ، وفحص منتظم وتطعيم الموظفين ضد عدوى التهاب الكبد الفيروسي نوع B بشكل روتيني.
 
 

بقلم : زيد رسول الحسيني