كلية التمريض تجري مناقشة رسالة ماجستير
 التاريخ :  12/09/2018 11:20:01  , تصنيف الخبـر  كلية التمريض
Share |

 كتـب بواسطـة  احمد جواد  
 عدد المشاهدات  405

اجريت في كلية التمريض مناقشة طالب الماجستير امير صلاح حيث كان ملخص رسالته هو اجهاد التعاطف يوصف بأنه "ثمن العناية" بالأشخاص الذين لديهم معاناة نفسية وجسدية، اذ يتميز بتأثيراته الشديدة على الصحة النفسية والبدنية لمقدمي العناية الصحية، كذلك يعد اجهاد التعاطف من المخاطر الصحية المرتبطة بالمهنة مما يعرض عدد كبير من مقدمي الرعاية الصحية الذين يتعاملون مع المرضى من ذوي المعاناة النفسية والجسمية الى خطر الاصابة بهذا النوع من الاجهاد خصوصا العاملين في وحدات العناية المركزة كونهم تتأثر مشاعرهم بقضايا نهاية الحياة وقضايا صنع القرار في الحالات التي تتعلق بالجوانب الاخلاقية ، فضلا عن مشاهدة المعاناة المستمرة للمرضى. أهداف الدراسة: تهدف الدراسة إلى تقييم اجهاد التعاطف عند مقدمي الرعاية الصحية العاملين في وحدات العناية المركزة، وتهدف هذه الدراسة الى ايجاد العلاقة بين اجهاد التعاطف وبعض الخصائص الديمغرافية لعينة الدراسة. منهجية البحث: دراسة وصفية أجريت على (156) مشاركاً من مقدمي الرعاية الصحية العاملين في وحدات العناية المركزة للمدة من العاشر من اذار 2018 ولغاية العشرين من نيسان 2018، إذ استخدم مقياس اجهاد التعاطف المتكون من (14) فقرة لغرض تحقيق اهداف الدراسة. نتائج الدراسة: أظهرت نتائج الدراسة أن اغلب العاملين في وحدات العناية المركزة من مقدمي الرعاية الصحية والبالغة نسبتهم (65.4%) يعانون من اجهاد التعاطف في المستوى المتوسط ، كذلك بينت الدراسة أن هناك اختلافاً بين النساء والرجال من حيث مستوى التعرض الى هذا النوع من الاجهاد إذ تبين أن النساء من مقدمي الرعاية الصحية هم اكثر عرضة إلى الاصابة بإجهاد التعاطف من الرجال، في حين لم تظهر الدراسة أي اختلاف من ناحية الاصابة بين مقدمي الرعاية الصحة بمختلف اختصاصاتهم. الاستنتاجات والتوصيات: جميع العاملين مع المرضى الذين يعانون من المعاناة النفسية والجسدية هم عرضة إلى الاصابة بإجهاد التعاطف من غيرهم، خصوصا النساء منهم, والعاملين الذين لديهم سنوات خبرة قليلة، لذلك فان من الضروري زيادة وعي العاملين في وحدات العناية المركزة حول العلامات المحذرة للإصابة بإجهاد التعاطف لزيادة قابلياتهم على التكيف بفعالية مع أنواع الاجهاد المختلفة مثل الاجهاد العاطفي واجهاد العمل.