اكاديمي وباحث من جامعة بابل يشارك في مناقشة قانون الصحة والبيئة في مجلس النواب
 التاريخ :  10/10/2013 07:54:23  , تصنيف الخبـر  كلية التمريض
Share |

 كتـب بواسطـة  احمد جواد  
 عدد المشاهدات  1559

حضر الاستاذ الدكتور امين عجيل الياسري جلست استماع مشاريع قانون وزارة الصحة وقانون المؤسسات الصحية الاهلية التي اقيمت في مجلس النواب للجنة الصحة والبيئة وبعد قراءة القانونين المهمين في الصحة العراقية اقترح اعتماد نهج الفريق الصحي الذي ينطوي على تغيير دور التمريض من الدور التقليدي الى الدور المشارك السريري الاكاديمي ومن ثم اضافت مصطلح ضمن النظام الصحي الشامل الوقائي والعلاجي والتاهيلي والعناية بالصحة البدنية والنفسية والعقلية للمواطن كما اقترح ايظا اعادة النظر الملاكات ليست فقط الصحية وانما الملاكات الطبية والتمريضية وتفعيل قانون تنظيم مهنة التمريض والقبالة في مؤسسات وزارة الصحة .

واقترح ان يكون للوزارة وكيل للشؤون التمريضية لاهميته في النظام الصحي اسوة بدول الاقليم .وايظا اقترح اضافة الدائرة العامة للتمريض وذلك استنادا للاستراتيجية منظمة الصحة العالمية بان تكون دائرة في كل وزارة صحة في العالم كما تعد المستشفى كل وحدة صحية وقائية او علاجية او تاهيلية(50) سريرا فاكثر ومن الاسباب الموجبة لغرض تطوير اجهزة وزارة الصحة بما يؤمن العناية لصحة وسلامة المواطن ورفع المستوى الصحي له وتوفير الخدمات الطبية المختلفة الوقائية والعلاجية والتاهيلية في التشكيلات الادارية لوزارة الصحة اما فيما يخص قانون تاسيس المؤسسات الصحية الاهلية اقترح في ان ينظيم العمل باجازة تاسيس المؤسسة الصحية الاهلية وعلى ان تكون الادارة والملاكات العامة ومنها التمريض ضمن قانون تنظيم مزاولة المهنة ويخضع العاملين حتى الاجانب الى القانون وذلك لكون القانون مضمونه على المؤسسات الصحية الحكومية والغير حكومية.

كما تم وضع الاستراتيجيات المستقبلية لتطوير التمريض في العراق التي تتطلب اعداد برامج تدريبية وتعليمية قصيرة ومتوسطة وبعيدة المدى من قبل القيادات التمريضية في مجال الإدارة ودعم نقابة التمريض للقيام بدورها القيادي لخدمة وتطوير الملاكات التمريضية من النواحي الاجتماعية والاقتصادية والمرضية ووضع قانون خاص بمزاولة مهنة التمريض ومنح التراخيص وآلية عمل للاستمرار في مزاولة المهنة وتجديد التراخيص فضلا عن وضع معايير وآلية عمل للعمل في القطاع الخاص بما يعزز مكانة مهنة التمريض في النظام الصحي وتم اقتراح المتطلبات الخاصة بإيجاد بيئة عمل ايجابية لتعزيز دور التمريض في هذا المجال المهم واستعراض أساليب وممارسات التمريض في الصحة العامة وصياغة التوصيات مع الأخذ بالاعتبار نظام الرعاية الصحية للفرد والعائلة والمجتمع وتأهيل وحدات نموذجية في المستشفيات لممارسة مهنة التمريض بشكل نموذجي وتكون مواقع تدريبية للملاكات التمريضية وطلبة التمريض وتوفير بيئة امنة نوعيا للعاملين في خدمات التمريض والقبالة وتحسين نوعية العناية التمريضية من خلال التدريب والتعليم المستمر وعمل مسح شامل للملاكات التمريضية العاملة في العراق لاستحداث قاعدة معلومات وإصدار تعليمات إلى المؤسسات الصحية بعدم تشغيل الملاكات التمريضية بالاعمال غير التمريضية وزيادة الحوافز للملاكات التمريضية التي تعمل ضمن وجبات العمل المسائية. .   
بقلم: عباس كامل الامين