كلية التمريض تناقش رسالة ماجستير حول تقييم معارف واتجاهات المنسقين الصحيين في المدارس الابتدائية حول الاصابات المدرسية في مدينة الحلة
 التاريخ :  08/01/2019 07:25:02  , تصنيف الخبـر  كلية التمريض
Share |

 كتـب بواسطـة  احمد جواد  
 عدد المشاهدات  219

اجريت في كلية التمريض مناقشة رسالة طالب الماجستير حسين حبيب حسن والموسومة تقييم معارف واتجاهات المنسقين الصحيين في المدارس الابتدائية حول الاصابات المدرسية في مدينة الحلة حيث تتلخص هذه الرسالة بان الإصابات غير المتعمدة هي ثالث أهم مشكلة بعد الإصابة بأمراض القلب والسرطان. وتعد الإصابات غير المتعمدة السبب الرئيس للوفاة بين طلاب المدارس الذين تتراوح أعمارهم بين (6 و 18) سنة. في كل عام يموت عدد كبير من طلاب المدارس الابتدائية بسببها، وعليه ان منسقي الصحة المدرسية الابتدائية مهمون للغاية في المدارس لتوافر الرعاية الصحية عند الحاجة اليها من قبل الطلبة خلال وقت المدرسة. المنهجية: اجريت دراسة وصفية مستعرضة على (80) منسقا يعملون في الصحة المدرسية الابتدائية في مدينة الحلة في محافظة بابل ، وما يشتمل عليه من نواحي (ناحية مركز الحلة وناحية أبي غرق وناحية الكفل) لتقييم المعرفة والمواقف لمنسقي صحة المدارس الابتدائية في ما يتعلق بالإصابات المدرسية من 1/ ايلول/2017 إلى 1/ ايلول/2018. وشملت الدراسة عينة غير هادفة من (80) منسقا في مدينة الحلة في محافظة بابل. واستعملت استبانة منظمة، الهدف منها جمع البيانات عن طريق المقابلة المباشرة، وتغطي هذه الاستبانة ثلاثة أجزاء. وكان عدد البنود الشاملة المذكورة في هذه الاستبانة (74) بندا. وأجريت دراسة تجريبية على (8) منسقين للصحة المدرسية في المدارس الابتدائية، لتحديد مدى موثوقية الاستبانة. ارسلت الاستبانة لغرض صحتها الى (16) خبيرا من اجل تقييم وضوح الاستبانة وأهميتها. وقد حللت البيانات باستعمال الحزمة الإحصائية للعلوم الاجتماعية (SPSS) كان الاصدار (25.0). النتائج: كشفت نتائج الدراسة أن غالبية المشاركين كانت استجابتهم بشكل صحيح ، تراوحت بنسبة بين (71.2 ? - 100 ?). وكانت المعرفة العامة للمشاركين في الدراسة حول إصابات المدرسة جيدة، والموقف العام لدى المشاركين في الدراسة كان إيجابيًا. ولم توجد فروق ذات دلالة إحصائية في متوسط درجات المعرفة لجميع المجالات أو درجة المعرفة الإجمالية عبر الفئات العمرية والجنس والإقامة والحالة الزواجية وعدد الأطفال والدخل الشهري. الاستنتاجات و التوصيات: خلصت الدراسة إلى أن المعرفة العامة لمنسقي الصحة المدرسية الابتدائية حول الإصابات المدرسية كانت جيدة. وكان لديهم موقف إيجابي تجاه المعلومات حول الإصابات المدرسة. لذا أوصى الباحث بالقيام بأنشطة برنامج تعليمي لمنسقي صحة المدارس الابتدائية لتعزيز معرفتهم بالإصابات المدرسية وتقديم الممرضون المدربين مهنياً في قضايا الإصابات المدرسية للعمل في المدارس كممرضي صحة مدرسية. الخلاصة الخلفية: الإصابات غير المتعمدة هي ثالث أهم مشكلة بعد الإصابة بأمراض القلب والسرطان. وتعد الإصابات غير المتعمدة السبب الرئيس للوفاة بين طلاب المدارس الذين تتراوح أعمارهم بين (6 و 18) سنة. في كل عام يموت عدد كبير من طلاب المدارس الابتدائية بسببها، وعليه ان منسقي الصحة المدرسية الابتدائية مهمون للغاية في المدارس لتوافر الرعاية الصحية عند الحاجة اليها من قبل الطلبة خلال وقت المدرسة. المنهجية: اجريت دراسة وصفية مستعرضة على (80) منسقا يعملون في الصحة المدرسية الابتدائية في مدينة الحلة في محافظة بابل ، وما يشتمل عليه من نواحي (ناحية مركز الحلة وناحية أبي غرق وناحية الكفل) لتقييم المعرفة والمواقف لمنسقي صحة المدارس الابتدائية في ما يتعلق بالإصابات المدرسية من 1/ ايلول/2017 إلى 1/ ايلول/2018. وشملت الدراسة عينة غير هادفة من (80) منسقا في مدينة الحلة في محافظة بابل. واستعملت استبانة منظمة، الهدف منها جمع البيانات عن طريق المقابلة المباشرة، وتغطي هذه الاستبانة ثلاثة أجزاء. وكان عدد البنود الشاملة المذكورة في هذه الاستبانة (74) بندا. وأجريت دراسة تجريبية على (8) منسقين للصحة المدرسية في المدارس الابتدائية، لتحديد مدى موثوقية الاستبانة. ارسلت الاستبانة لغرض صحتها الى (16) خبيرا من اجل تقييم وضوح الاستبانة وأهميتها. وقد حللت البيانات باستعمال الحزمة الإحصائية للعلوم الاجتماعية (SPSS) كان الاصدار (25.0). النتائج: كشفت نتائج الدراسة أن غالبية المشاركين كانت استجابتهم بشكل صحيح ، تراوحت بنسبة بين (71.2 ? - 100 ?). وكانت المعرفة العامة للمشاركين في الدراسة حول إصابات المدرسة جيدة، والموقف العام لدى المشاركين في الدراسة كان إيجابيًا. ولم توجد فروق ذات دلالة إحصائية في متوسط درجات المعرفة لجميع المجالات أو درجة المعرفة الإجمالية عبر الفئات العمرية والجنس والإقامة والحالة الزواجية وعدد الأطفال والدخل الشهري. الاستنتاجات و التوصيات: خلصت الدراسة إلى أن المعرفة العامة لمنسقي الصحة المدرسية الابتدائية حول الإصابات المدرسية كانت جيدة. وكان لديهم موقف إيجابي تجاه المعلومات حول الإصابات المدرسة. لذا أوصى الباحث بالقيام بأنشطة برنامج تعليمي لمنسقي صحة المدارس الابتدائية لتعزيز معرفتهم بالإصابات المدرسية وتقديم الممرضون المدربين مهنياً في قضايا الإصابات المدرسية للعمل في المدارس كممرضي صحة مدرسية.